التسمية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

التسمية

مُساهمة من طرف عبدالحميد شيخ عيسى في الثلاثاء أغسطس 31, 2010 6:53 pm

من كتاب شبهات وردود / إعداد وتجميع الأستاذ هاني طاهر
الاعتراض:
لماذا سميت الجماعة بالأحمدية وليس بالمحمدية؟ ألا يدل هذا على أنها منسوبة لمؤسس جماعتكم وليس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم؟
الردّ:
إن الله اسم جامع لجميع الصفات الجلالية والجمالية، وليست النبوة إلا ظلا لهذه الصفات. فمثلا كان سيدنا موسى نبيًّا جلاليًّا حيث جاء بتعليم يحضّ على القصاص واستخدام القوة والشدة مقابل من يستخدمهما. أما عيسى عليه السلام فكان نبيًّا جماليّا حيث جاء بتعليم: “لا تقاوموا الشر. بل، من لطمك على خدّك الأيمن فحوِّل له الآخر أيضا.” (متى 5: 39)
وأمر أتباعه بالحب حتى لأعدائهم: “أحِبّوا أعداءكم. باركوا لاعنيكم. أحسنوا إلى مبغضيكم. وصلّوا لأجل الذين يسيئون إليكم ويطردونكم.” (متى 5: 44)
أما نبينا صلى الله عليه وسلم فكان جامعًا للصفات الجمالية والجلالية. وكان له صلى الله عليه وسلم اسمان هما: محمد وأحمد، فكان محمد رمزًا لصفته الجلالية، أما أحمد فكان يرمز إلى الصفات الجمالية. وظهرت صفته الجمالية في الفترة ما قبل الهجرة حيث تحمّل المسلمون الظلم والمصاعب، وعانوا أعنف أنواع من العذاب والشدائد على يد الكفار دون أن يقاوموهم بالسيف.
لكن صفته الجلالية ظهرت في الفترة ما بعد الهجرة حيث أُذن للمسلمين أن يردوا العدوان ولو بالسيف والحرب، ففعلوا.
وقد أُشير إلى هاتين الصفتين النبويتين في الآية: 30 من سورة الفتح: {مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلا مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا}.
وترى أن المثال الأول الجلالي الذي يشير إلى كون المسلمين “أشداء”، قد بيّنه موسى عليه السلام الذي كانت الصفة البارزة فيه الجلال. والمثال الجمالي وهو مثال الزرع قد بيّنه عيسى الذي كان طابعه الجمال.
وثمة نبوءة في سورة الجمعة أن النبي صلى الله عليه وسلم سوف يُبعَث في الآخرين مرة أخرى كما فسرها النبي صلى الله عليه وسلم نفسه في حديث البخاري التالي: “عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
كنا جلوسا عند النبي صلى الله عليه وسلم فأنزلت عليه سورة الجمعة: {وآخرين منهم لما يلحقوا بهم}. قال: قلت: من هم يا رسول الله؟ فلم يراجعه حتى سأل ثلاثا، وفينا سلمان الفارسي، وضع رسول الله صلى الله عليه وسلم يده على سلمان، ثم قال: (لو كان الإيمان عند الثريا، لناله رجال، أو رجل، من هؤلاء) (البخاري، كتاب التفسير)
ولكن هل سيُبعث صلى الله عليه وسلم ثانيةً بصفته الجمالية أو الجلالية؟ أجيب عنها في سورة الصف حيث بُشر بمجيئه هذا على لسان نبي كان نبيًّا جماليًّا وهو عيسى عليه السلام: {وإذ قال عيسى ابن مريم يا بني إسرائيل إني رسول الله إليكم مصدقا لما بين يدي من التوراة ومبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه “أحمد” فلما جاءهم بالبينات قالوا هذا سحر مبين}.
إن ذكر اسمه أحمد هنا يدل على أن بعثته في الزمن الأخير سيكون بصفته “أحمد” أي بصفة جمالية فحسب. مما يدل على أن الهجوم على الإسلام في الزمن الأخير لن يكون بالسيف والسنان وإنما بالأساليب السلمية من الحجة والبرهان. إذن فما هي الوسائل التي ستُستخدم لمحو الإسلام في الزمن الأخير؟ جاء بيان ذلك في الآية التالية حيث قال تعالى: {يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متم نوره} أي أن أحمد رسول الله سيظهر في زمن لن يُهاجَم الإسلامُ فيه بالسيف وإنما تكون المواجهة بالأدلة الزائفة المزعومة، وعبر عنها بكلمة “بأفواههم”.
لقد كان الإسلام في زمن النبي صلى الله عليه وسلم يهاجَم بالسيوف بغية القضاء عليه، وما تمت فيه محاولات إطفاء نور الله بأفواه الناس كما في الزمن الأخير. أما اليوم فإن المحاولات على أشدها لإطفاء نور الإسلام بالأفواه أي بالأدلة الزائفة. لذلك وعدنا بمجيء النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الزمن بصفته “أحمد” الجمالية.
ولكن هل سيبعث النبي صلى الله عليه وسلم نفسه بجسمه وروحه ثانيةً، أم سيأتي مثيله الذي يحمل صفاته؟ تعالوا نقرأ الآية التالية للإجابة عليه حيث قال تعالى: {هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله}. وهنا نجد إجماعًا للمفسرين حول هذه الآية على أن ظهور الإسلام على الدين كله سوف يتم في زمن المهدي وعند خروج عيسى عليه السلام، وذلك للحديث النبوي الشريف عن المهدي: “…ويُهلك اللّه في زمانه الملل كلها إلا الإِسلام.” (سنن أبي داود، كتاب الملاحم)، ولما ورد في تفسير جامع البيان للطبري وتفسير القرطبي والتفاسير الأخرى: “{هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله}: ذلك عند خروج عيسى.”
كما ورد القول التالي عن أبي هريرة: {ليظهره على الدين كله} قال: حين خروج عيسى ابن مريم.
فتتضح الصورة هنا أننا وُعدنا ببعثة نائب للنبي صلى الله عليه وسلم في الزمن الأخير يحمل صفات النبي صلى الله عليه وسلم الجمالية وسيكون مصداقًا للنبوءة الواردة عن بعثة أحمد عليه السلام ، الذي في زمنه سيتم ظهور الإسلام على الدين كله وهذا الشخص بإجماع العلماء المهدي وعيسى عليه السلام، وهما شخصية واحدة لحديث النبي صلى الله عليه وسلم: “لا المهدي إلا عيسى ابن مريم.” ألا وهو سيدنا ميرزا غلام أحمد القادياني الإمام المهدي والمسيح الموعود عليه السلام.
يقول حضرته: “لقد سُمّيتْ هذه الفرقة بـ”الفرقة المسلمة الأحمدية” لأن نبينا صلى الله عليه وسلم كان له اسمان اثنان؛ أحدهما محمد صلى الله عليه وسلم والآخر أحمد صلى الله عليه وسلم. أما محمد صلى الله عليه وسلم فكان اسمًا جلاليًّا، وكان يتضمن نبوءة أن النبي صلى الله عليه وسلم سوف يعاقب بالسيف هؤلاء الأعداء الذين هجموا على الإسلام بالسيف فقتلوا مئات من المسلمين. ولكن أحمد صلى الله عليه وسلم كان اسمًا جماليًّا، وكان يشير إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم سينشر الأمن والصلح في العالم. فلقد قسّم الله هذين الاسمين بهذا الشكل بأنه تم ظهور اسم أحمد صلى الله عليه وسلم في الفترة المكية من حياة النبي صلى الله عليه وسلم حيث كان التعليم هو التحلي بالصبر. ثم تمّ ظهور اسم محمد صلى الله عليه وسلم في الفترة المدينية حيث اقتضت حكمة الله تعالى ومصلحته قطعَ دابر المعارضين. ولكن أُنبئ أيضًا أن ظهور اسم أحمد سوف يتمّ مرة أخرى في الزمن الأخير أيضًا، وسوف يُبعث شخص تظهر بواسطته الصفات الأحمدية للنبي صلى الله عليه وسلم أي الصفات الجمالية، فبالتالي ستتم القضاء على جميع الحروب. فبهذا السبب رأيتُ مناسبًا أن تُسمى هذه الفرقة بالفرقة الأحمدية، ولكي يفهم كل واحد عند سماع اسمها أن هذه الفرقة أنشئت لنشر الأمن والصلح في العالم، ولا علاقة لها مطلقًا بالحرب والجدال.” (مجموعة الإعلانات ج3 ص365- 366)

avatar
عبدالحميد شيخ عيسى

عدد المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 02/07/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى